تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
بطاقة تعريف الجهة

تمتد جهة الشرق على مساحة جغرافية تناهز حوالي 90130 كلم² ويبلغ عدد سكانها 2.314.346 نسمة حسب الاحصاء العام للسكان والسكنى لسنة 2014، أي ما يعادل 6.8% من مجموع سكان المملكة. وبالتالي، فإن الكثافـة السـكانية بلغـت بالجهة، سنة 2014، حـوالي 26 نسمة في كلم² مقـابل 48 على الصعيد الوطني. يحـدها شـمالا البحـر الأبـيض المتوسـط، وغربـا أقــاليم الحسيمة وتازة وبولمان، ومن الشرق والجنوب الشرقي الجزائر، ومن الجنوب الغربي إقـليم الراشدية... إقرأ المزيد

كلمة الرئيس

عبد النبي بعوي

منذ بداية ولايته، أولى مجلس جهة الشرق أهمية قصوى للتنمية المجالية ومنحها المكانة التي تستحقها ضمن البرامج المسطرة. وبغية النهوض والارتقاء بكافة مكونات الجهة، وجعلها فضاء لتفاعل السياسات التنموية، حرص المجلس على تعزيز المكتسبات والإنجازات على مختلف المستويات الترابية، وذلك لخلق تراكم مؤسساتي يشكل نموذجا لتنمية جهوية مستدامة، فضلا عن تحقيق حصيلة إيجابية تعتبر نتيجة مباشرة للتمرين المؤسساتي التشاركي.

هذا، ويسعى مجلس جهة الشرق بإرادة قوية إلى مواصلة بناء مؤسسة قادرة على بلورة وتنزيل برامج محكمة، تأخذ بعين الاعتبار التوجيهات والخطب والرسائل الملكية السامية، التي تشكل خريطة طريق لكل نهضة تنموية منشودة، يكون أساسها التناغم مع أهداف المخططات القطاعية، والتفاعل الايجابي مع انتظارات وتطلعات ساكنة الجهة.

والأكيد أن بلوغ هذه الأهداف يتطلب ضرورة تملك آليات التدبير الجهوي، وما يستلزمه من إبداع وابتكار للحلول وطرح للبدائل، بالإضافة إلى الاستثمار الأمثل للكفاءات والطاقات، كما أن مواكبة مستجدات الجهوية المتقدمة، تفرض بدورها أهمية الانفتاح على مختلف الفضاءات، سواء عبر تعزيز وتقوية علاقات الشراكة والتعاون الدولي اللامركزي، أو من خلال تفعيل آليات التسويق الترابي، وإرساء أسس منظومة تعاقدية تهدف إلى تقريب الخدمات والانفتاح المستمر على المحيط المؤسساتي والنسيج الجمعوي والتعاوني وكذا مكونات القطاع الخاص.

وفي هذا السياق، ومن خلال موقعه الالكتروني، باعتباره نافذة رقمية منفتحة على العالم، يراهن مجلس جهة الشرق على خلق جسر تواصلي يمكن من التعريف بمؤهلات الجهة وبالبرامج والمشاريع المنجزة والمسطرة، وبمختلف أشغال وأنشطة المجلس.

وبنفس الهاجس تحضر رؤية الانفتاح على مغاربة العالم، ومختلف الشركاء المؤسساتيين، وذلك قصد الرفع من جاذبية وتنافسية الجهة، والسعي إلى استقطاب المزيد من الاستثمارات وتحرير الطاقات وتفعيل المبادرات الخلاقة في مختلف القطاعات الحيوية بالجهة، كما تجدر الإشارة إلى أن هذا الموقع يشكل منصة رقمية تتيح لزوارها الولوج إلى جملة من المعطيات والبرامج والدراسات والمؤشرات والاطلاع على آخر مستجدات تدبير شأن جهة الشرق، ليظل هذا الموقع الإلكتروني وسيلة للتفاعل الاحترافي والايجابي مع مختلف الطموحات والتطلعات والانشغالات.

وسائط

جهة الشرق

 Région de l’Oriental

  • شارع صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن - وجدة

  • 00212536524300

  • contact@conseilregionoriental.ma